«رئيس النقل العام»: تسريع العمل استعدادا لإطلاق «قطار الحرمين» رسميا
«رئيس النقل العام»: تسريع العمل استعدادا لإطلاق «قطار الحرمين» رسميا

«رئيس النقل العام»: تسريع العمل استعدادا لإطلاق «قطار الحرمين» رسميا شبكة الفرسان نقلا عن جريدة المدينة ننشر لكم «رئيس النقل العام»: تسريع العمل استعدادا لإطلاق «قطار الحرمين» رسميا، «رئيس النقل العام»: تسريع العمل استعدادا لإطلاق «قطار الحرمين» رسميا ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا شبكة الفرسان ونبدء مع الخبر الابرز، «رئيس النقل العام»: تسريع العمل استعدادا لإطلاق «قطار الحرمين» رسميا.

شبكة الفرسان أكد رئيس هيئة النقل العام، رميح الرميح، أنه يتم حاليا تسريع وتيرة العمل، لإنهاء ما تبقى من عناصر مشروع قطار الحرمين؛ تمهيدا لتشغيله رسميا خلال الفترة القليلة المقبلة.

وأوضح في تصريحات له على هامش تجربة انطلاق القطار، ووصوله إلى مكة المكرمة، أن هذه التجارب؛ تعد للتأكد من مدى تناغم جميع أجزاء المشروع، وكفاءة وسلامة أدائه، قبل التشغيل الرسمي للخدمة، مضيفا أن وصول القطار إلى محطة مكة المكرمة، يمثل استكمالا للبرنامج التجريبي المعتمد لهذا الغرض، استعدادا لإطلاقه رسميا بعد اكتمال التجارب.

ويعد المشروع الذي يمثل واجهة حضارية للمملكة، أمام ضيوف الرحمن، بمثابة إضافة نوعية لمنظومة النقل في المملكة، ويرفع الطاقة الاستيعابية لمنظومة الخدمات المقدمة للحجاج والمعتمرين، ومن ضمنها خدمات النقل، من 8 ملايين إلى 30 مليون معتمر، بحلول 2030». وجاء تصميم المشروع موافقا لأحدث المواصفات العالمية للسكك الحديد السريعة، كما تتوافر فيه أفضل معايير السلامة والجودة، ويتوقع أن يشـارك في نقل أكثر من 60 مليون راكب سنويا.

وينقل قطار الحرمين السريع الركاب من مدينة مكة المكرمة إلى المدينة المنورة مرورا بمدينتي جدة والملك عبدالله الاقتصادية، ويبلغ طول الخط 450 كيلومترا، ويؤمّن تصميم السكة الحديد الجديدة وسيلة نقل سريعة ومريحة وآمنة للمسافرين مروراً بالمدينتين، إذ يُتوقع تشغيله رسمياً في الربع الأول من عام 2018.

ووصل المشروع إلى مراحله النهائية بعد تجهيز 35 قطارا، ويحتوي كل منها على 13 عربة بطاقة استيعابية 417 مقعدا مجهزة بأفضل وسائل الراحة، ليعمل وفق أجدد نظم التشغيل العالمية. وسيربط محافظة جدة بمكة المكرمة عبر خط مزدوج طوله 78 كيلومترا، ما سيختصر المسافة بين المدينتين إلى نحو 21 دقيقة عند التشغيل النهائي، وسيقلّص المسافة إلى نحو أقل من ساعتين ونصف الساعة بين مكة والمدينة.

وصُمّمت محطات القطار إضافة إلى المبنى الرئيس وصالات الوصول والمغادرة ومسجد ومركز للدفاع المدني، ومهبط للطائرات المروحية وأرصفة وقوف القطارات، وانتظار الركاب ومواقف للسيارات قصيرة وطويلة الأمد، إلى جانب وجود صالات للشخصيات الكبار ومحال تجارية ومطاعم ومقاهٍ. فيما رُبطت المحطات بنظام النقل العام، من خلال توفير أماكن مناسبة لمواقف الحافلات.

يُذكر أن محطة مكة المكرمة تقع على المدخل الرئيس لمدينة مكة المكرمة في حي الرصيفة، على مساحة تزيد على 447 ألف متر مربع، وتبعد من الحرم الملكي الشريف نحو ٣ كيلومترات.

وتقع محطة المدينة المنورة في مدينة المعرفة الاقتصادية على طريق الملك عبدالعزيز بمساحة تقدر بنحو ١٧٢ ألف متر مربع، ومحطة جدة الأولى في وسط المدينة في منطقة السليمانية بمساحة 461 ألف متر مربع، والثانية في مطار الملك عبدالعزيز الدولي، في حين تقع محطة مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، بالقرب من جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية kaust وبمساحة 274 ألف متر مربع.


شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع شبكة الفرسان . شبكة الفرسان، «رئيس النقل العام»: تسريع العمل استعدادا لإطلاق «قطار الحرمين» رسميا، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : جريدة المدينة