كيف خدع نتنياهو الاتحاد الأوروبي؟.. أسئلة صعبة تنتظره
كيف خدع نتنياهو الاتحاد الأوروبي؟.. أسئلة صعبة تنتظره

كيف خدع نتنياهو الاتحاد الأوروبي؟.. أسئلة صعبة تنتظره شبكة الفرسان نقلا عن عربي 21 ننشر لكم كيف خدع نتنياهو الاتحاد الأوروبي؟.. أسئلة صعبة تنتظره، كيف خدع نتنياهو الاتحاد الأوروبي؟.. أسئلة صعبة تنتظره ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا شبكة الفرسان ونبدء مع الخبر الابرز، كيف خدع نتنياهو الاتحاد الأوروبي؟.. أسئلة صعبة تنتظره.

شبكة الفرسان في ممارسة يطلق عليها "خديعة دبلوماسية"، تمكن رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، من فرض نفسه لحضور اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي المزمع عقده بتاريخ 11 كانون الأول/ ديسمبر 2017.
 
مواجهة دبلوماسية


وبحسب ما ورد في تقرير للقناة العاشرة الإسرائيلية، فقد رفضت الكثير من دول الاتحاد مشاركة نتنياهو في الاجتماع الذي سعى لحضوره عبر دعوة "نفسه بنفسه"، مستعينا في ذلك بوزير خارجية ليتوانيا لإنجاح هذه الخديعة الدبلوماسية.
 
وبعد اعتراض تلك الدول الذي كاد أن يؤدي إلى إلغاء الاجتماع، تمكنت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغريني، من الوصول إلى "اتفاق" أقنعت من خلاله الدول الرافضة لحضور نتنياهو اجتماع ووزراء خارجية الدول الـ 28 في بروكسل في 11 كانون الأول/ ديسمبر المقبل، من سحب اعتراضهم تفاديا لأي مواجهة دبلوماسية مع إسرائيل.
 
ويحتوي مخطط الاتفاق على جزأين، الأول، أن يتم توجيه دعوة رسمية في غضون أسابيع قليلة لرئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، لحضور اجتماع مماثل في بروكسل، بحضور جميع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي.
 
وبشأن الجزء الثاني، فقد تقرر أن تكون "القضية الفلسطينية على رأس جدول أعمال الاجتماع القادم في بروكسل والذي سيحضره نتنياهو، إضافة لقضايا أخرى".
 
دعا نفسه بنفسه


وصرح مسؤول كبير في الاتحاد الأوروبي، "لقد حقق نتنياهو  اللقاء الذي يريد"، متوقعا أن "يقدم وزراء خارجية الاتحاد لنتنياهو، أسئلة صعبة حول سياسة إسرائيل في الأراضي الفلسطينية".
 
وقد فوجئ موغريني، وعدد من وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي، قبل عشرة أيام بإعلان نتنياهو في بداية اجتماع لحزب الليكود، أنه سيجتمع قريبا مع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي، وفق تقرير القناة الإسرائيلية.
 
وبعد الفحص، وجدوا أن نتنياهو قام "بممارسة دبلوماسية" مع وزير الخارجية الليتواني، لترتيب وجبة إفطار غير رسمية مع جميع وزراء خارجية الاتحاد، قبل اجتماعهم الشهري في بروكسل في 11 كانون الأول/ ديسمبر 2017.
 
ولفت التقرير، إلى أن ممثلين معظم الدول ومن بينهم؛ ألمانيا وفرنسا أعربوا عن تحفظهم على زيارة نتنياهو، مؤكدين أن "رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي ببساطة دعا نفسه خلافا للبروتوكول".
 
وعلق دبلوماسيون أوروبيون بغضب، على خديعة نتنياهو بقولهم: "هنا الاتحاد الأوروبي وليس الكونغرس الأمريكي حتى يقوم نتنياهو بدعوة نفسه بنفسه إليه".

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع شبكة الفرسان . شبكة الفرسان، كيف خدع نتنياهو الاتحاد الأوروبي؟.. أسئلة صعبة تنتظره، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : عربي 21