سر اختفاء تمثال «بائع العرقسوس» بالإسكندرية.. والآثار» تكشف مفاجأة
سر اختفاء تمثال «بائع العرقسوس» بالإسكندرية.. والآثار» تكشف مفاجأة

سر اختفاء تمثال «بائع العرقسوس» بالإسكندرية.. والآثار» تكشف مفاجأة شبكة الفرسان نقلا عن المصرى اليوم ننشر لكم سر اختفاء تمثال «بائع العرقسوس» بالإسكندرية.. والآثار» تكشف مفاجأة، سر اختفاء تمثال «بائع العرقسوس» بالإسكندرية.. والآثار» تكشف مفاجأة ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا شبكة الفرسان ونبدء مع الخبر الابرز، سر اختفاء تمثال «بائع العرقسوس» بالإسكندرية.. والآثار» تكشف مفاجأة.

شبكة الفرسان اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكد شهود العيان، اختفاء تمثال «بائع العرقسوس» الموجود في المدخل الرئيسي لحي غرب الإسكندرية، والذي أنشأه الأهالي من الفخار.

وصرح شهود العيان لـ«شبكة الفرسان» إن سبب انهيار التمثال العوامل الجوية وعدم والصيانة الدورية من قبل الحي، وأنه تبقى تمثال السيدة التي كانت تقف بجواره. وكان أهالي أنشأوا تمثالان «بائع عرقسوس»، وبجواره سيدة ترتدى «ملاية لف»، عقب ثورة 25 يناير 2011.

وكشف مصدر مسؤول بمنطقة آثار الإسكندرية، أن التمثال غير مدرج في سجل الآثار، وأن المنطقة لا تعلم عنه أي شيئ، وتم تسليمه من قبل الأهالي، مضيفًا أن التماثيل الأربعة المدرجة في سجل الآثار بالإسكندرية هي «سعد زغلول، صفية زغلول، الخديو إسماعيل، نوبار باشا»، وبالتالي تمثال بائع العرقسوس غير مدرج في سجل الآثار.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع شبكة الفرسان . شبكة الفرسان، سر اختفاء تمثال «بائع العرقسوس» بالإسكندرية.. والآثار» تكشف مفاجأة، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : المصرى اليوم