قصة البطل الباكستاني الذي فتح صدره أمام رصاص سفاح نيوزيلندا
قصة البطل الباكستاني الذي فتح صدره أمام رصاص سفاح نيوزيلندا

أثار موقف الباكستاني الشجاع ” نعيم راشد ” ، والذي لقي حتفه هو وابنه، إثر إصابتهما بجروح خطيرة في الهجوم الإرهابي بنيوزيلندا، إدهاش الجميع، حيث حاول التصدي للإرهابي الذي اقتحم المسجد ،قافزًا باتجاهه لأخذ السلاح منه.

وخاطر راشد بحياته وأخذ السلاح وحاول الدفاع عن باقي المصلين، لكنه عجز عن استخدام الرشاش الآلى ولم يتمكن من تاداول إطلاق النار مع الإرهابي ليقوم الأخير بإصابته في مقتل.

وكان يعمل راشد في بلاده محاسبًا بنكيًا وهاجر مع أسرته إلى نيوزيلندا حيث عمل هناك مدرسًا وعاش حياة هادئة شأنه شأن غيره من اللاجئين الباحثين عن استقرار.

اقرأ أيضًا:

المصدر : وكالات