داعش يتبنّى تفجيرين بأفغانستان أسفرا عن سقوط 20 قتيلا و70 جريحا
داعش يتبنّى تفجيرين بأفغانستان أسفرا عن سقوط 20 قتيلا و70 جريحا

داعش يتبنّى تفجيرين بأفغانستان أسفرا عن سقوط 20 قتيلا و70 جريحا شبكة الفرسان نقلا عن الوطن ننشر لكم داعش يتبنّى تفجيرين بأفغانستان أسفرا عن سقوط 20 قتيلا و70 جريحا، داعش يتبنّى تفجيرين بأفغانستان أسفرا عن سقوط 20 قتيلا و70 جريحا ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا شبكة الفرسان ونبدء مع الخبر الابرز، داعش يتبنّى تفجيرين بأفغانستان أسفرا عن سقوط 20 قتيلا و70 جريحا.

شبكة الفرسان تبنّى تنظيم داعش الإرهابي تفجيرين أحدهما انتحاري والآخر بسيارة مفخخة استهدفا الأربعاء حيّا في كابول سكّانه من الأقلية الشيعية وأسفرا عن سقوط 20 قتيلا و70 جريحاً، بحسبما أفادت وكالة أعماق الناطقة باسم التنظيم.

وقالت الوكالة الدعائية إنّ انتحاريا من داعش فجّر سترته الناسفة في مجمّع للشيعة بالناحية 6 في مدينة كابول" بعدما "تمكن من الدخول إلى المجمّع بعد قتل حارسه بأعيرة نارية ليقوم بعدها بتفجير سترته وسط المتواجدين في المجمّع".

وأضافت إنه بعد ذاك "فجر عناصر داعش سيارة مفخخة مركونة قرب المجمّع بعد قدوم عناصر الأمن ومراسلي قنوات ووكالات أنباء لموقع الهجوم".

وكان مسؤولون أفغان أعلنوا سقوط 20 قتيلاً على الأقل و70 جريحاً بينهم أربعة صحافيين في التفجيرين اللذين استهدفا ناديا رياضيا للمصارعة.

وبحسب الشرطة فقد فجّر انتحاري سترته الناسفة داخل النادي الرياضي الواقع في حي يسكنه الشيعة في العاصمة الافغانية، وبعد ساعة انفجرت سيارة مفخخة فيما كان الصحافيون وعناصر قوات الأمن يتجمعون في المكان.

وأصيب أربعة صحفيين على الأقل في التفجير الثاني، بحسبما أفادت منظمة "ناي" لدعم الإعلام لوكالة فرانس برس.

وأعلنت تولو نيوز، أكبر هيئة بث إخبارية خاصة في أفغانستان، مقتل اثنين من صحفييها.

وغالبا ما يستهدف تنظيم داعش الأقلية الشيعية في أفغانستان.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع شبكة الفرسان . شبكة الفرسان، داعش يتبنّى تفجيرين بأفغانستان أسفرا عن سقوط 20 قتيلا و70 جريحا، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الوطن