مقابل 200 دينار يواجه مغرد حكما قضائيا بالسجن 5 سنوات والتحقيقات تكشف مفاجآت جديدة.. التفاصيل

قضت محكمة الاستئناف بالسجن 5 سنواتمع الشغل والنفاذ   على   المتهم   المغرد  (البدون )  واذي انشاء حساب وهمي  حيث اعترف  أنه يتقاضى 200 دينار من أشخاص مقابل سب وقذف أشخاص آخرين، عبر موقع التواصل «تويتر».

يأتي هذا في وقت واصلت فيه النيابة العامة تحقيقاتها مع صاحب حساب «عتيج المسيان» في موقع «تويتر» وهو أحد المقيمين بصورة غير قانونية، وقررت حجزه و11 متهماً آخرين من «البدون» لاستكمال أوراق القضية.

وأكد  مصدر مطلع إن المغرد المتهم بإدارة الحساب المشار إليه، اعترف خلال تحقيقات النيابة العامة أنه يديره، إضافة إلى شخصين آخرين يقيمان في السويد وبريطانيا.

وأفاد  المصدر إلى ان المتهم الماثل أمام النيابة قال: نعم أنا المغرد الوهمي، ويواجه نحو 400 شكوى من أشخاص بسبب ما تعرضوا إليه من إساءات وافتراءات وتشويه سمعة من قبله، وفق تأكيداتهم في الشكاوى التي تقدموا بها، ولم يجر اتخاذ قرار بتحريكها سابقاً لكون المتهم مجهولاً، ومن المتوقع ان يجري البدء بتحريك هذه القضايا حالياً بعد أن أصبح معلوماً.

من جهة أخرى، صرح  مصدر مطلع أن مباحث الجرائم الإلكترونية استطاعت في الفترة الأخيرة كشف العديد من أصحاب الحسابات الوهمية، كما أغلقت حساباتهم.

وأضاف المصدر الأمر لم يعد بالصعوبة ذاتها، بفضل الاحترافية في التعامل مع الشبكة العنكبوتية، لا سيما بحق الأشخاص الذين يهدفون إلى زعزعة الأمن والإساءة إلى الآخرين.