رئيس نادي الزمالك المصري المستشار مرتضي منصور
رئيس نادي الزمالك المصري المستشار مرتضي منصور

كشف رئيس نادي الزمالك السابق، المستشار «مرتضي منصور»، خلال البيان الأخير الذي قام بنشره عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي «فيسبوك»، تضمن رفضه لمطالب جماهير نادي الزمالك على المنصات الاجتماعية، بعد المطالب الأخير لعدد من الجماهير بالنزول إلى الشوارع والميادين، اعترضا علي حل مجلس إدارة القلعة البيضاء، عقب حله من قبل وزارة الشباب والرياضة، ووفقا للتقارير الأخيرة الخاصة باللجنة الأولمبية بوجود مخالفات مالية لمجلس الأبيض.

وأشار مرتضي منصور، خلال البيان الذي نشر أمس الخميس، قائلا: "إلى جماهير الزمالك العظيمة التي تطالب بالنزول إلى الشارع اليوم الجمعة احتجاجًا على ما حدث من مؤامرة ضد الزمالك ومجلس إدارته المنتخب والشرعي، ذلك لن يفيد قضيتنا، قضيتنا عادلة وكل ما نطلبه هو العدل ورفع الظلم".
 
وأضاف مرتضي خلال المنشور ذاته، متابعا "لجأنا إلى الله سبحانه وتعالى ونريد فقط أن يسمعنا فخامة رئيس الجمهورية، فإذا كنا على حق ينصفنا، وإن كنا على باطل يحاكمنا".
 
مضيفا أيضا خلال منشورة، بأن نادي الزمالك ورئيسه الشرعي المنتخب من اللجنة العمومية، جزء من الفوضي في مصر.
 
ونوه منصور إلي أن سوف يقوم اليوم بتوجيه رسالة عبر الفيديو، إلى رئيس جمهورية مصر العربية «عبد الفتاح السيسى»، سوف يوجه خلال رسالة إلى الرئيس المصري المؤامرة الكبرى ضد نادي الزمالك وعلى رئيسه المنتخب، وأنه ينتظر حكمه العادل، بعد تقديم كافة المستندات الخاصة بالمؤامرة اليوم الجمعة.