تأجيل كلاسيكو الكرة العراقية بسبب الحضور الجماهيري “غير المتوقع”
تأجيل كلاسيكو الكرة العراقية بسبب الحضور الجماهيري “غير المتوقع”

شبكة الفرسان - متابعات

أفادت وسائل إعلام عراقية محلية أنه تم تأجيل كلاسيكو الكرة العراقية بين الزوراء والقوة الجوية الذي كان مقرر إقامته اليوم الجمعة، قبل بداية المبارة بوقت قصير.

وقالت المصادر إن مباراة الكلاسيكو العراقية التي يستضيفها ملعب الشعب ببغداد تم تأجيلها بسبب بسبب الحضور الجماهيري الكبير الذي فاق سعة الملعب، ونزل الجمهور على المضمار من شدة الزحام الذي فاق 60 ألف متفرج.

وأصيب نحو 30 شخصا الجمعة في حادث تدافع سبق مباراة بين قطبي معشوقة الجماهير في العراق، الزوراء والقوة الجوية، فيما تحدثت وسائل إعلام محلية عن سقوط قتيل واحد على الأقل.

وأصدر الاتحاد العراقي لكرة القدم بيانا أعرب فيه عن أسفه لما جرى من تداعيات أدت إلى إلغاء المباراة:

يعبر الانحاد العراقي لكرة القدم عن اسفه لما حصل هذا اليوم من تداعيات ادت الى الغاء وتاجيل مباراة الكلاسيكو بين الزوراء والقوة والجوية حفاظا على ارواح وسلامة جماهيرنا العزيزة ولاعبي الفريقين والطواقم.

واستخدمت قوات الأمن الغازات المسيلة للدموع والعصي الكهربائية لتفريق الجماهير بعد أن فقدت السيطرة عليهم، وتم تأجيل المباراة حتى إشعار آخر.

وفتحت وزارة الشباب والرياضة تحقيقا في الواقعة، فيما حمل الاتحاد العراقي لكرة القدم، متعهد المباراة مسؤولية احداث الشغب نتيجة “بيعه تذاكر تفوق طاقة الملعب الاستيعابية”.
وأظهرت مقاطع فيديو نشرت على مواقع السوشال ميديا حالات إغماء لمشجعين، ومناوشات بين قوات الأمن ومشجعين غاضبين في محيط الملعب.

وعادة ما تشهد مباراة فريقي الزوراء والقوة الجوية التي توصف بأنها “كلاسيكو العراق” حضورا جماهيريا مكثفا.

ويحتل فريق القوة الجوية المركز الثاني في الدوري الممتاز العراقي بـ38 نقطة بفارق تسع نقاط عن المتصدر الشرطة، فيما يقف الزوراء عند المركز الرابع بـ36 نقطة.

المصدر : الوئام